مهند الواديه وكتاب تملك العقارات من من الاستئجار الي الاستقلال المالي

Share this:

يبدي رجل الأعمال مهند الوادية والمدير التنفيذي لشركة هاربور العقارية، الذي أطلق عليه ذات مرة وتحديدا في العام 2014 لقب «ذئب العقار» ثقة متناهية في مستقبل القطاع العقاري بدولة الإمارات، وبشكل خاص في دبي. ولذلك فهو لا يحبذ مقولة «العقار يمرض، ولكنه لا يموت» ويؤكد أن العقار لا يمرض إذا تم الاستثمار فيه بمنظور صحيح وطويل الأمد.

مهند الوادية – خبير وإعلامي عقاري (ذئب العقارات) يتمتع مهند الوادية بشهرة وتأثيرا إعلامي على نطاق واسع، مما يجعله أكثر شخصية مؤثرة في قطاع العقارات وعالم الاستثمار وهو أيضا مستشار موثوق به وأحد أبرز رواد الأعمال الناجحين كما أن مهند هو الرئيس التنفيذي لشركة هاربور العقارية حيث يدير محافظ عقارية تصل قيمتها أكثر من 15 مليار درهم. ومقدم برنامج تلفزيون الواقع الأكثر مشاهدة “مهمة عقارية” على قناة MBC1 ومؤلف كتاب ‘تملك العقارات – من الاستئجار إلى الاستقلال المالي’

“يقدم مهند الوادية بكتابه “تملك العقارات” تذكيرا واضحا لملاك ومدراء العقارات بمدى أهمية التفكير خارج النطاق التقليدي، حيث يوضح بابتكار وبطريقة عملية في كتابه ودوراته التدريبية التي يعقدها في معهد دبي العقاري وبرنامجه التلفزيوني أن الاستثمار العقاري طويل الأجل هو الأساس الحقيقي لبناء ثروة مستدامة وتحقيق الاستقلال المالي”.يقلب مهند الوادية التصور السائد بشأن ادارة العقارات والاستقلال المالي رأسا على عقب ويقدم أفكارا مميزة حول عدد من أفضل ابتكارات تحقيق الثروة. -محضار التميمي، مدير العمليات في شركة ضمان للاستثمار الكتاب والدليل الوحيد حول ادارة العقارات ومضاعفة الثروات الذي يستحق استثمار وقتك وأموالك في مطالعته. – عديل أحمد الأنصاري المدير المالي في شركة دبي للاستثمار العقاري سيلهمك مهند الوادية للتفكير في ادارة العقارات والاستقلال المالي بطريقة جديدة ومؤثرة. ومن خلال الأمثلة التوضيحية والعمليات المنظمة، تقدم الأفكار المعروضة في هذا الكتاب اطارا مبتكرا ومنظما لتحديد الفرص المتاحة أمام أعين الكثير من المستثمرين العقاريين من الأفراد والمؤسسات والشركات. -عمران الشيخ، رئيس الاستثمارات والاستحواذ على الأصول في شركة الامارات ريتان كتاب “تملك العقارات” ودورة ترخيص مدراء العقارات التي يقدمها معهد دبي العقاري مهمة لأي مدير محفظة عقارية يحاول وضع استراتيجية للنجاح لتحقيق النمو والأرباح بشكل مهني ومستدام. -سعادة المهندس مروان بن غليظة، الرئيس التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري في دبيلقد ساعدنا نهج ادارة الأصول الذي يتبعه مهند الوادية ومدراء العقارات المهنيين في شركة هاربور العقارية في تحديد فرص النمو المتاحة أمامنا وتقييمها بفعالية. ويوفر لنا هذا النهج خريطة طريق واضحة لتحيق نتائج ملموسة بطريقة سلسلة ومبتكرة-عمر صبحي، رئيس الشؤون المالية وادارة الأصول في شركة الصكوك الوطنية ش.م.خ. اذا كنت تبحث عن دليل توجيهي أو دورة تدريبية فعالة لتحقيق الاستقلال المالي من خلال الاستثمار العقاري وادارة العقارات، فان مهند الوادية يوفر لك الحل. وأنا أتوقع أن يستخلص كل قارىء لكتابه أو مشارك في ورش عمله المبتكره أفكارا جديدة لتطبيقها وتحسين أدائه الشخصي أو أداء المحفظة الاستثمارية لشركته.- سمير درباس، نائب الرئيس للشؤون المالية ومدير الشؤون المالية في شركة الخطوط السعودية لتنمية وتطوير العقار نصائح واقعية وطاقة ايجابية مؤثرة لتعزيز النمو العقاري ونمو الثروات، مع تحقيق عائد على الاستثمار وزيادة رأس المال.- ناصر النابلسي، نائب رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي لشركة المال كابيتال ستتعلم من هذا الكتاب مايلي:كيفية فك شيفرة ادارة العقار لاقتناص الفرص: الاستحواذ على الأصول المناسبة خارطة الطريق: استلام العقار تحقيق الثروة: التخطيط واعداد النماذج المالية تحقيق النتائج: تجهيز العقارات وتسويقها التطابق المثالي: تقييم المستأجرين المحتملين وتحويلهم الى عملاء دائمين الانتقال السلس: ادارة انتقال المستأجر للعقار التدفق النقدي: تحصيل الايجارميزة المحافظة على العملاء: تجديد العقد أو اخلاء المستأجر المهام الدورية: التحسينات والتحديثات المربحة المهام الدورية: الصيانة استثمار المهام الدورية: التعامل مع المستأجرين بحنكة ومهنية المهام الدورية: اعداد التقارير والتوثيق مقومات النجاح مدير العقارات المتميز:بناء ومضاعف الثروات

ثقة مهند بالعقار ومستقبله لا تأتي من فراغ، فهو سليل الجيل الرابع لعائلة تمارس الاستثمار العقاري، كانت بدايتها في فلسطين، وما لبثت أن انتقلت إلى العديد من الدول الأخرى كلبنان وسورية والأردن والإمارات وكندا وجزر السيشل. وهاهي تدير الآن محافظ عقارية في عدة دول بالعالم.
عندما سألت مهند الوادية عما إذا كان لقب ذئب العقار محبباً إلى قلبه، قال «في الحقيقة هناك ألقاب أخرى أحب على قلبي ومنها( الأب الروحي لإدارة الأصول والمحافظ العقارية) فهذا هو اختصاصي وشغفي».

لكن ماذا يقول الرئيس التنفيذي لشركة هاربور العقارية عن أوضاع سوق العقار في المرحلة الراهنة؟ للإجابة عن هذا السؤال يستعرض الوادية تاريخ سوق العقار الإماراتي فيقول «لا بد من القول، أن سوق العقار الإماراتي لا يزال يافعا فقد بدأ طفرته مع إصدار قانون مشاريع التملك الحر، وبدايات طفرة العقار كانت في العام 2002 و 2003 مع الإطلاق التدريجي لمشاريع مدينة دبي للإعلام ومنطقة المارينا ومدينة دبي للإنترنت ووسط مدينة دبي. وقد وصلت طفرة العقار أوجها في العامين 2006 و2007 ومطلع العام 2008، وما لبث القطاع أن تأثر بشدة بعد ذلك بسبب الأزمة المالية والاقتصادية العالمية».

ويضيف «استمرت فترة التراجع في القطاع العقاري حتى العام 2013 أي إلى اليوم الذي فازت فيه دبي باستضافة معرض إكسبو 2020. حينها استأنف القطاع عافيته بقوة لكن ارتفاع الأسعار الذي بلغت نسبته نحو 30 بالمائة خلال شهر أو اثنين كان غير صحي وغير مستدام أيضا».
ويمضي للقول «وهنا كان لابد من اتخاذ اجراءات سريعة وفورية من أصحاب القرار ومن كل جهات أطراف المعادلة العقارية، كدائرة الأراضي والأملاك التي بادرت كعادتها بإصدار المرسوم 43 في عام 2013 الذي حدد سقف النسب المسموح بها لرفع الإيجارات والذي تم تطبيقه مع بداية الربع الأول من العام 2014. وقد أدى ذلك فوراً إلى الحد من التضخم في أسعار الإيجارات وبالتالي ساهم بتصحيح أسعار بيع العقارات وبدء ما يمكن تسميته بمرحلة تصحيح عقاري جديدة».

احصل علي نسختك من كتاب مهند الواديه عبر امازون Amazon.com